الرئيسية / دولي / البرلمان العراقي يدين المالكي في قضية سقوط الموصل في يد “داعش”
ISIS in Mosul

البرلمان العراقي يدين المالكي في قضية سقوط الموصل في يد “داعش”

تقدم البرلمان العراقي اليوم الاثنين، إلى الادعاء العام، بتقرير لجنة التحقيق في تورط رئيس الوزراء السابق، نوري المالكي، ومسؤولين سياسيين وعسكريين سابقين مسؤولية في قضية سقوط مدينة الموصل العراقية في يد عناصر “داعش”.
وإلى جانب نوري المالكي، أشار التقرير إلى تورط 35 مسؤولا من بينهم وزير الدفاع السابق سعدون الدليمي ورئيس أركان الجيش بابكر زيباري، وقائد القوات البرية علي غيدان، وقائد عمليات نينوى مهدي الغراوي، ومحافظ نينوى أثيل النجيفي.
وفي نفس السياق، اعتبر سليم الجبوري، رئيس البرلمان العراقي، التقرير المقدم خطوة جريئة نحو عملية محاسبة المتورطين والمتسببين في الوضع الذي آلت إليه البلاد، مذكرا أن القانون فوق كل شيء.
هذا وسينظر الادعاء العام في المعلومات الواردة في التقرير المقدم، قبل توجيه اتهامات لرئيس الوزراء العراقي السابق وباقي المسؤولين.

إقرأ المزيد: ما لم يفهمه المالكي من أحداث الموصل
وكان سقوط الموصل في أيدي “داعش” في 10 يونيو 2014 قد أعطى دفعة قوية للتنظيم للسيطرة على مزيد من المناطق في العراق.