الرئيسية / دولي / معاناة من تبقى من لاجئي “مخيم اليرموك تتفاقم
23e58ccd18e32cab182dbd6268a12868

معاناة من تبقى من لاجئي “مخيم اليرموك تتفاقم

قتل خمسة أشخاص على الأقل، في قصف شنته طائرة مروحية حكومية على مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين جنوب دمشق، في وقت تشتد المعاناة داخل المخيم نتيجة الحصارالمفروض عليه منذ ستة أشهر، وتسبب في مقتل العشرات من المواطنين من الجوع والمرض.
وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن مروحية تابعة للجيش السوري “ألقت برميلا متفجرا على منطقة بالقرب من حديقة فلسطين في مخيم اليرموك، ما أدى إلى سقوط خمسة شهداء على الأقل وعدد من الجرحى بعضهم في حال خطرة”.
من جهة ثانية، “فارق رجلان الحياة في المخيم جراء نقص الأدوية والأغذية وسوء الأوضاع المعيشية”، بحسب المرصد الذي احصى وفاة أكثر من خمسين شخصا خلال أشهر في المخيم نتيجة نقص المواد الغذائية والطبية.
وسيطرت مجموعات من المعارضة المسلحة على أجزاء واسعة من مخيم اليرموك منذ نحو عام، وتفرض قوات النظام حصارا مشددا على المخيم منذ أشهر طويلة.
من جانبه، اتهم عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية أحمد مجدلاني، الخميس، تنظيم القاعدة ومنظمات إسلامية بـ”تعمد مهاجمة مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في سوريا”. وأضاف أن “20 ألف فلسطيني لا يزالون يقيمون في مخيم اليرموك من أصل 160 ألف لاجئ”.
وحاول مجدلاني، هذا الأسبوع، بالتنسيق مع الجهات الرسمية في سوريا، إدخال 6 شاحنات محملة بالأدوية والأغذية إلى المخيم المحاصر، غير أن القافلة تعرضت لإطلاق نار كثيف عند مدخل المخيم، وفق ما أعلن، الخميس.
وحسب مجدلاني فإن ما بين 3 إلى 5 فلسطينيين يموتون يوميا في مخيم اليرموك، بسبب المجاعة ونقص الأدوية.