الرئيسية / دولي / فرنسا..استنفار لتجنب أضرار موجة الحر الشديدة
5592037065169

فرنسا..استنفار لتجنب أضرار موجة الحر الشديدة

تسببت الحرارة الشديدة التي تضرب فرنسا في قطع التيار الكهربائي عن نصف مليون منزل في فرنسا.
ويتوقع أن تصل درجات الحرارة إلى 39 درجة مئوية في باريس، حيث أصدرت فرنسا تحذيرات من الفئة «ب» التي تعني الاستعداد في مختلف أنحاء البلاد. وتم فتح غرف مكيفة في المباني العامة لمن يسعون لأخذ فترة راحة من الحرارة.
ورفعت درجة التنبيه لموجة “القيظ” خصوصا بالنسبة للأطفال وكبار السن. وتنشيط الجمعيات لتفقد أحوال المشردين وتوفير ما يلزمهم لمواجهة الحر. واتقاء حرائق تأتي على محاصيل زراعية بسبب ارتفاع درجات الحرارة.
وتبدي فرنسا حذرا خاصا تجاه الطقس الحر، وذلك بعد موجة 2003 أسفرت عن مقتل 20 ألف شخص في أوروبا، كان 15 ألف منهم في فرنسا وحدها.
و تشهد عدة دول أوروبية من بينها البرتغال وصولا إلى بريطانيا ومرورا بإسبانيا وفرنسا وبلجيكا وهولندا وكذلك شمال إيطاليا موجة حر شديد، قد تصل إلى أربعين درجة مئوية تستمر لأيام، فيما حذرت الحكومات من مخاطر محتملة على المسنين والأطفال والأشخاص المصابين بأمراض خطيرة.
وتستعد السلطات في العاصمة البلجيكية بروكسل لإلغاء كل الأحداث العامة والرياضية الرئيسية إذا بقيت درجات الحرارة مرتفعة، ووصل مستوى التلوث إلى درجات خطيرة.
أما في إسبانيا فقد وصلت درجات الحرارة إلى 44 درجة مئوية الإثنين، وهو ما حمل المرصد الوطني للأحوال الجوية على رفع مستوى الإنذار إلى أعلى درجة بمنطقة قرطبة، مما يعني أن الطقس يمثل “تهديدا كبيرا” على الصحة العامة.