الرئيسية / دولي / الجنائية الدولية تدعو إلى اعتقال الرئيس السوداني
عمر-البشير-800x400

الجنائية الدولية تدعو إلى اعتقال الرئيس السوداني

 دعت المدعية العامة للمحكمة فاتو بنسودا، أمس الإثنين 29 يونيو إلى ضمان امتثال السودان لأمر قضائي باعتقال عمر البشير.

وأوضحت أن السودان فشل في اعتقال وتسليم البشير للمحكمة الجنائية الدولية مؤكدة على ضرورة تفعيل الدور المنوط بمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

واتخاذ إجراءاته من أجل ضمان العدالة في ظل تفاقم العنف في إقليم دارفور بالسودان.

وكانت المحكمة أصدرت في مارس عام 2009 مذكرة اعتقال بحق الرئيس السوداني المتهم بارتكاب جرائم بينها ما يشتبه بأنه جرائم إبادة في الإقليم.

ووجهت المحكمة اتهامات كذلك لكل من وزير الدفاع السوداني عبد الرحيم محمد حسين ووزير الداخلية السابق أحمد هارون وعلي كوشيب زعيم ميليشيا الجنجويد.

وكان عمر البشير قد فر من قبضة مجلس الأمن الدولي عندما حضر قبل اسابيع قمة إفريقية في جنو إفريقية، بعد ما صدرت في حقه مذكرة اعتقال دولية.

وعلى صعيد آخر اتهم تقرير للأمم المتحدة، نشر اليوم الثلاثاء، جيش جنوب السودان باغتصاب فتيات ثم إحراقهن وهن على قيد الحياة داخل منازلهن، مشيرا إلى مستوى “جديد للوحشية” في هذا النزاع الدموي، الذي تشهده البلاد منذ سنة ونصف السنة.
وجاء في التقرير الأممي أن شدة المعارك لم تترافق فقط مع ادعاءات بالقتل والاغتصاب والخطف والنهب واحراق منازل عمدا وتهجير سكان، وإنما كشفت عن مستوى جديد من الوحشية”.