الرئيسية / دولي / الأمم المتحدة تحذر من تدهور الوضع بمخيم اليرموك

الأمم المتحدة تحذر من تدهور الوضع بمخيم اليرموك

حذرت الأمم المتحدة من تدهور الوضع في مخيم اليرموك الفلسطيني بالعاصمة السورية دمشق في الوقت الذي يحاول فيه متطرفو تنظيم “داعش” إحكام قبضتهم على المخيم.
وأكدت الأمم المتحدة أن الوضع ساء في المخيم الذي كان يعاني سكانه أصلا من العيش في أوضاع غير إنسانية.
وجاء هجوم تنظيم “داعش” على المخيم ليزيد الأوضاع سوءا داخل المخيم الفلسطيني الذين يعاني سكانه من نقص الغذاء وغياب المساعدات الإنسانية.
من جانبها حذرت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين من أن كميات الغذاء والماء المتواجدة بالمخيم هي دون المستويات الضرورية في مكان يضم بين سكانه 3500 طفل.
إلى ذلك اعتبرت صحيفة “ذي غارديان” البريطانية أن الظهور المفاجئ لمسلحي “داعش” داخل المخيم يهدد بخلق موطئ قدم للتنظيم.
ويعد مخيم اليرموك أكبر مخيم فلسطيني في سوريا وكانت ساكنته قبل الحرب في سوريا تبلغ 200 ألف شخص لم يبقى منهم اليوم سوى 16 ألف شخص حيث فر غالبية السكان إلى لبنان أو مخيمات مجاورة فيما حاول البعض الآخر الهجرة نحو أوروبا.