الرئيسية / دولي / جندي أمريكي يقر بقتل أفغان من أجل “التسلية”
Jeremy_Morlock

جندي أمريكي يقر بقتل أفغان من أجل “التسلية”

اعترف جندي الأمريكي بأنه ومجموعة من الجنود الآخرين قتلوا مدنيين أفغان من أجل التسلية.
وأقر جيريمي مورلوك خلال محاكمته بأنه وعدد من رفاقه في الجيش كانوا يدعون يخلقون معارك وهمية من أجل قتل مدنيين أفغان لم يكونوا يشكلون عليهم أي خطورة.
واعتبرت صحيفة “ذي غارديان” البريطانية القضية بمثابة فضيحة كبيرة على شاكلة فضيحة سجن أبو غريب في العراق.
وكان مجلة “دير شبيغل” الألمانية قد نشرت صورا لجنود أمريكيين رفقة جثة صبي أفغاني وكأنه طريدة صيد.
وأشارت “ذي غارديان” إلى كون الجنود المتابعين في القضية احتفظوا بأعضاء من أجسام ضحاياهم من بينها جمجمة.
وأكدت الصحيفة أن الجرائم المذكورة حدثت ما بين شهري يناير وماي من العام الماضي وأنه المتابعين في القضية كانوا يقتلون ضحايا بعد تصوير الأمر على أنها اشتباكات وقعت مع متمردين أفغان.