الرئيسية / دولي / حديث عن قرب الإفراج عن محمد فهمي

حديث عن قرب الإفراج عن محمد فهمي

يبدو أن صحفي شبكة الجزيرة المعتقل في السجون المصرية، محمد فهمي، في طريقه للخروج من السجن بحسب ما أكده وزير الخارجية الكندي جون بورد.
ويحمل فهمي الجنسية الكندية إلى جانب الجنسية المصرية، وقد حوكم إلى جانب زميليه في نفس القناة، الأسترالي بيتر غريست والمصري باهر محمد، بعقوبات حبسية ما بين 7 و 10 سنوات.
وتم الإفراج عن بيتر غريست حيث غادر إلى موطنه أستراليا في انتظار أن يتم إطلاق سراح باهر محمد ومحمد فهمي.
وتخلى محمد فهمي عن جنسيته المصرية من أجل أن يسري عليه القانون القاضي بترحيل المسجونين الأجانب إلى بلدانهم.
وكان الصحفيون الثلاثة قد أدينوا من قبل القضاء المصري بعدة تهم من بينها التعاون مع جماعة الإخوان المسلمين والترويج لأخبار كاذبة وتكدير الصفو العام.

loading...