الرئيسية / دولي / آذان الفرنسيين تسيل دما والسبب ..” لامارسييز المصرية “
لامارسييز

آذان الفرنسيين تسيل دما والسبب ..” لامارسييز المصرية “

سخرت عدد من المنابر الإعلامية الفرنسية من الطريقة التي عزفت بها فرقة الموسيقى العسكرية المصرية النشيد الوطني الفرنسي، مشيرة إلى أن “أم الدنيا” شوهت النشيد الوطني المعروفة باسم ” لامارسييز “.

وتداولت بعض وسائل الإعلام الفرنسية مقطعا نشر على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” يظهر عزف الفرقة العسكرية المصرية للنشيد الوطني الفرنسي لحظة وصول الرئيس فرانسوا هولاند إلى مصر، حيث كان عزف الفرقة غير منسجم أمر اعتبرته المنابر الإعلامية “تشويها لـ ” لامارسييز “.

وكان تنسيق العزف بين أفارد الفرقة الموسيقية ضعيفا للغاية، ما أدى إلى “تشويه” لحن المعزوفة الوطنية الفرنسية التي كانت في السابق نشيدا للثورة الفرنسية.

وكان موقع قناة “BFMTV” قد وصف عزف الفرقة الموسيقية المصرية للا مارسييز” بـ “الغريب”، في وقت قالت مجلة “لوبوان” أن عزف الفرقة العسكرية المصرية شوه النشيد الوطني الفرنسي.

ومن جانبه، علق التلفزيون الفرنسي على العزف قائلا “استمعوا إلى النسخة الجديدة والمفاجئة لـ ” لامارسييز ” التي قدمتها الفرقة الموسيقية العسكرية”، مشيرا إلى أن الأخيرة شوهت النشيد الوطني.

إلى ذلك، نشر صحفي ” canal plus” الفرنسية Hugo Clément، فيديو عزف الفرقة الموسيقية المصرية للنشيد الوطني الفرنسي على صفحته الرسمية على “تويتر”، حيث أرفقه بتعليق ساخر “أذناي تسيلان بالدماء”.

هذا وكان الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند قد وصل إلى القاهرة يوم الأحد الماضي، في زيارة رسمية دامت يومين، والتي تهدف إلى توقيع عدد من اتفاقيات الشراكة الاقتصادية بين البلدين.

هذا ولم تكن المرة الأولى التي تعزف فيها الفرقة الموسيقية العسكرية المصرية نشيد وطنيا بطريقة “سيئة”، حيث سبق وكان أداء الفرقة متدني المستوى خلال الزيارة الرسمية التي قام بها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لمصر شهر فبراير سنة 2015.

إقرأ أيضا:نهاية 2015.. بداية لتاريخ جديد للمنطقة