الرئيسية / دولي / قطر تحمل الحكومة العراقية مسؤولية تقدم المتشددين
e26d7788f3811a87a542f3738f03a950

قطر تحمل الحكومة العراقية مسؤولية تقدم المتشددين

حمل خالد العطية وزير الخارجية القطري حكومة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي مسؤولية الهجوم المباغت الذي شنه مسلحون متشددون سنة على مدن عراقية والذي يهدد بتقطيع أوصال العراق.
وسيطر متشددون ينتمون لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام على عدة مدن عراقية من بينها الموصل ثاني أكبر مدن البلاد ما اثار فزع مساندي المالكي في إيران والغرب.
وتصريحات العطية ستغذي التوتر في العلاقات بين قطر وبغداد التي تتهم الدوحة منذ فترة طويلة بدعم المتشددين.
ونقلت قناة الجزيرة التلفزيونية الفضائية ومقرها قطر عن العطية قوله أمام مؤتمر دولي في بوليفيا يوم الأحد ان الهجمات تأتي “نتيجة عوامل سلبية تراكمت على مدى سنوات.”
وأضاف أن بغداد عمدت إلى “انتهاج السياسات الفئوية الضيقة واعتماد التهميش والاقصاء كما تجاهل الاعتصامات السلمية وتفريقها بالقوة.”
ويشكو السنة الذين هيمنوا على السلطة في العراق حتى الاطاحة بصدام حسين إثر الغزو الامريكي في عام 2003 من التهميش والاضطهاد في ظل حكم المالكي.
وفر نائب الرئيس العراقي السني طارق هاشمي من بغداد في عام 2011 بعد ان اصدرت السلطات امرا بالقبض عليه بتهم تتعلق بالارهاب.
وشنت القوات العراقية أكثر من حملة على اعتصامات مناهضة للحكومة بدأت في عام 2012 في محافظة الانبار الغربية ومعظم سكانها من السنة ما اسفر عن سقوط قتلى.
ونفت قطر والسعودية ودول خليجية اخرى بشدة الاتهامات التي وجهها المالكي لها في مارس آذار بتمويل المتشددين السنة في العراق.