الرئيسية / دولي / تركيا تستنفر قواعدها العسكرية تحسبا لأي اختراق لمجالها الجوي
استنفار أمني

تركيا تستنفر قواعدها العسكرية تحسبا لأي اختراق لمجالها الجوي

لا تزال رياح التوتر تعصف بالعلاقات الثنائية بين موسكو وأنقرة، حيث أعلنت هذه الأخيرة حالة التأهب “البرتقالية” في جل قواعدها الجوية وذلك تحسبا لأي طارئ أو هجوم قد تتعرض له البلاد، في الوقت الذي أعطت السلطات الضوء الأخضر للطيارين للتصرف دون الرجوع إلى مركز القيادة.

ووفق ما أفادت به وكالة الأناضول للأنباء نقلا عن مصادر عسكرية تركية، أعلنت السلطات حالة استنفار في جميع القواعد الجوية، مشيرة إلى أن ذلك “يعني التأهب لمواجهة أي طارئ كان” ومواجهته من طرف الطيارين دون العودة إلى القيادة.

وتأتي هذه الإجراءات في المطارات العسكرية على خلفية الإعلان عن اختراق جديدة لطائرة روسية من نوع “سوخوي-34” للمجال الجوي التركي وذلك لمدة 20 ثانية، الأمر الذي تنفيه وزارة الدفاع الروسية.

وكانت العلاقات الروسية التركية عرفت منذ شهر نوفمبر المنصرم، توترا بسبب إسقاط السلطات التركية لطائرة حربية من نوع “سوخوي-24” بسبب اختراقها للمجال الجوي التركي.

وتصر السلطات الروسية على نفي الأمر، حيث لجأت إلى فرض مجموعة من العقوبات الاقتصادية على تركيا نتيجة لرفض هذه الأخيرة الاعتذار عن إسقاط الطائرة.

إقرأ أيضا:الرئيس الروسي: ستندم أنقرة على إسقاط طائرتنا الحربية