الرئيسية / دولي / الناتو يدعم تركيا في ظل استعدادات روسيا للتمركز قرب حدودها
روسيا

الناتو يدعم تركيا في ظل استعدادات روسيا للتمركز قرب حدودها

أكد حلف شمال الأطلسي “الناتو” دعمه التام لتركيا في حماية حدودها ومجالها الجوي، وذلك على خلفية استعداد القوات الروسية للتمركز في إحدى القواعد الجوية القريبة من الحدود التركية.

وفي تقريره السنوي المعلن عنه اليوم الخميس، جدد “الناتو” تعهده بمساعدة تركيا في حماية أراضيها ومجالها الجوي من أي تهديد خارجي، مشيرا إلى أن أنظمة “الباتريوت” المخصصة لحماية الأجواء التركية من الصواريخ البالستية ستستمر في العمل إلى غاية نهاية السنة الجارية بقيادة إسبانيا.

وفي ذات التقرير، أضاف حلف “الناتو” أن قواته تعمل على القيام بدوريات مكثفة فوق الأجواء التركية ومناطقها الحدودية وذلك من أجل “تأمين المعلومات الاستخباراتية حول المنطقة” علاوة على زيادة دعمه للقوات العسكرية البحرية التركية.

وفي ذات السياق، كانت مصادر أمنية تركية تحدثت عن استعداد القوات الروسية للتمركز في مطار “القامشلي” القريب من الحدود التركية حيث تتواجد قاعدة “انجرليك” التابعة للقوات الجوية الأمريكية.

ووفق ما أفادت به وكالة “الأناضول” للأنباء نقلا عن بعض المصادر، تجري السلطات الروسية تحضيرات خلال الفترة الأخيرة من أجل استخدام مطار “القامشلي” الدولي، والذي حسب الوكالة، يعرف أعمال توسعة كبيرة.

وأضافت ذات المصادر أن موسكو عملت على تأسيس منظومة صواريخ في مطار “كويرس” البعيد بحوالي 3 كلم عن مدينة حلب، وهي من نوع “إس أي 5” ويصل مداها إلى نحو 300 كلم، مضيفة أن روسيا تخطط لاستخدام مطار “القامشلي” بدوره لنشر منظومة صواريخها، التي وإن تحقق ذلك، ستهدد العناصر الأمريكية في كل من قاعدتي “الرميلان” و”إنجرليك”.

هذا ويعد مطار “القامشلي” الدولي أحد أهم فروع الأمن والاستخبارات التابعة لنظام الرئيس السوري بشار الأسد، إضافة إلى استخدامه من طرف طائرات الشحن الإيرانية وميليشيات حزب الله اللبناني.

إقرأ أيضا:هل تستطيع تركيا أن تقف ندا لروسيا؟