الرئيسية / دولي / والد منفذ هجوم كاليفورنيا: ابني كان مهووسا بمحاربة إسرائيل
سيد فاروق

والد منفذ هجوم كاليفورنيا: ابني كان مهووسا بمحاربة إسرائيل

في آخر مستجدات الهجوم المسلح الذي استهدف منشأة ذوي الاحتياجات الخاصة في “سان برناردينو” بولاية كاليفورنيا، أكد والد منفذ الهجوم، أن هذا الأخير كان مؤيدا وبشدة للفكر الجهادي، ومهووسا بـ “محاربة إسرائيل”.

ووفق ما أفادت به صحيفة “لا ستامبا” الإيطالية، نقلا عن والد سيد فاروق، كان هذا الأخير “مؤيدا للإيديولوجية المتطرفة، وفكر تنظيم الدولة الإسلامية، إضافة إلى كرهه الشديد لإسرائيل، وهوسه بمحاربتها”.

وفي مقابلة أجرتها الصحيفة معه، أضاف والد منفذ هجوم “سان برناردينو” المسلح، والذي أودى بحياة 14 قتيلا، “كنت أقول له دوما اهدأ واصبر، ففي غضون عامين لن تعود هناك إسرائيل. الوضع الجيوسياسي يتغير: لا أحد، لا روسيا ولا الصين ولا حتى أمريكا، يريد بقاء اليهود هناك. سيعيدونهم إلى أوكرانيا. ما فائدة القتال؟ سبق وأن قاتلنا وخسرنا” مؤكدا أنه لم يتقبل الأمر، وكان مهووسا بمحاربتها.

وقال الوالد أن سيد فاروق كان يرفض حضور الحفلات منذ سن المراهقة، على اعتبار أنه “مسلم ولا يجب أن يرى امرأة ترقص إلا أن كانت زوجته”.

هذا وقام سيد فاروق، وزوجته تاشفين مالك، بتنفيذ الهجوم المسلح على منشأة زوي الاحتياجات الخاصة في ولاية كاليفورنيا، ما أسفر عن سقوط 14 قتيلا و20 جريحا.

وأدت المواجهات بين عناصر الشرطة ومنفذي العملية إلى مقتل الأخيرين، وذلك بعد ساعات من الهجوم.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية، عبر إذاعة “البيان” الناطقة باسم، أن سيد فاروق وزوجته من أنصاره، إلا أنه لم يعلن رسميا مسؤوليته وراء الحادث الدامي الذي هز “سان برناردينو”.

وأكد مكتب التحقيقات الفيدرالي “FBI” أن الهجوم المسلح جرى التخطيط له بدقة من طرف الزوجين، والذي بدأت السلطات الأمريكية تتعامل مع على اعتباره “عملا إرهابيا”.

إقرأ ايضا:وسائل إعلام أمريكية: عدد قتلى إطلاق النار في كاليفورنيا قد يصل إلى 20 شخصا