الرئيسية / دولي / الشرطة الأمريكية تحدد هوية منفذي هجوم كاليفورنيا
سيد فاروق

الشرطة الأمريكية تحدد هوية منفذي هجوم كاليفورنيا

تمكنت السلطات الأمريكية من تحديد هوية منفذي الهجوم المسلح الذي استهدف منشأة لذوي الاحتياجات الخاصة في مدينة سان برناردينو بولاية كاليفورنيا الأمريكية، حيث أشارت إلى أن رجلا باكستانيا وزوجته كانا المسؤولين عن الحادث.

وحسب المعطيات التي تناقلتها وسائل الإعلام، فقد كشفت الشرطة الأمريكية أن شخصا يدعى رضوان فاروق، والبالغ من العمر 28 سنة، وزوجته المسماة تاشفين مالك ذات الـ 27 سنة، كانا وراء الهجوم المسلح الذي استهدف سان برناردينو مساء أمس الأربعاء، والذي خلف مقتل 14 شخصا وإصابة 17 آخرين، مضيفة أنهما قتلا بعد ساعات من المطاردة وتبادل إطلاق النار مع عناصر الشرطة.

ووفق تصريحات جارود بورغوان، قائد شرطة سان برناردينو، كان منفذ الهجوم متواجدا في الحفل الذي شهده المركز، حيث غادره وهو غاضب قبل أن يعود رفقة زوجته ويشرعا في إطلاق النار على الحاضرين، بواسطة رشاش ومسدس.

وأضاف بورغوان أن المعطيات الأولية تشير إلى تورط فاروق وزوجته، في الهجوم المسلح، الذي يعتبر الأكثر دموية في الولايات المتحدة الأمريكية بعد هجوم مدرسة “ساندي هوك” نيوتاون بولاية كونيتيكت، والذي خلف مقتل 16 شخصا أغلبهم أطفال.

وفي نفس السياق، أشار قائد الشرطة إلى أن دوافع ارتكاب فاروق وزوجته للهجوم لازالت مجهولة، إلا انه، وحسب قوله، يبقى احتمال “الدافع الإرهابي” قائما.

ومن جهتهم، عبر أقارب وأصدقاء فاروق عن استغرابهم من إقدام الأخير على فعل مماثل، خاصة وأنه كان شخصا عاديا وطبيعيا ولم تبدو عليه أي علامات “تشدد” من قبل.

وقال صهر فاروق، فرحان خان “أنا مصدوم تماما مما حدث ولايمكنني أن أفهم أو أستوعب كيف لشخص طبيعي أن يقدم على أمر مماثل”.

إقرأ أيضا:مقتل شخصين يشتبه في تورطهما في هجوم كاليفورنيا الأمريكية