الرئيسية / دولي / رئيس وزراء فرنسا: اعتداءات باريس خُطط لها مسبقا في سوريا
فالس

رئيس وزراء فرنسا: اعتداءات باريس خُطط لها مسبقا في سوريا

على خلفية الأحداث المأساوية التي عرفتها العاصمة الفرنسية باريس، طالب رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس المواطنين بضرورة توخي الحيطة والحذر وضبط النفس، مشيرا أن فرنسا وعدد من الدول الأوروبية لا تزال مهددة بوقوع اعتداءات إرهابية جديدة.

وحسب تصريحاته اليوم الاثنين، وجه فالس تحذيرات إلى المواطنين الفرنسيين بضرورة توخي الحظر في ظل توقعات بحدوث اعتداءات جديدة في كل من فرنسا ودول أوروبية أخرى.

وفي نفس الإطار، أضاف فالس بالقول””قد نعيش لوقت طويل في ظل هذا التهديد.. وعلينا أن نستعد له”.

وأشار فالس أن سلطات بلاده تعمل جاهدة من أجل إلقاء القبض على منفذي ومخططي هجمات باريس، حيث قامت خلال اليومين الماضيين بأزيد من 150 عملية مداهمة استهدفت الأوساط الإسلامية بالأراضي الفرنسية.

وأعلن رئيس الوزراء الفرنسي عن تمكن سلطات بلاده من اعتقال 5 أشخاص كان بحوزتهم عدد من الأسلحة أهمها قاذفة صواريخ وسترات واقية من الرصاص، إلى جانب مسدسات وبندقية كلاشينكوف في مدينة ليون.

وأكد فالس أن ما تعرضت له باريس كن نتيجة لتخطيط محكم من طرف العناصر المتطرفة في سوريا، مؤكدا أن فرنسا وعدد من الدول الأوروبية لا تزال مستهدفة من طرف تنظيم الدولة الإسلامية.

وفي نفس السياق، أضاف فالس أن الحرب ضد داعش ستكون طويلة الأمد، مشيرا أن “هذه الحرب ضد داعش يجب أن تجري أولاً في سوريا والعراق. هناك أيضاً ما يجري في ليبيا، إذ إن داعش متمركزة وتتمركز هناك”

وأضاف فالس بالقول “لا يمكن لداعش أن تنتصر في هذه الحرب علينا، لكن هذه المنظمة الإرهابية تسعى الى إضعافنا، الى تفريقنا”، مشددا على ضرورة اتحاد الفرنسيين ووقوفهم ضد خطر الإرهاب.

هذا وخلفت الاعتداءات الإرهابية على العاصمة الفرنسية باريس، سقوط 129 قتيلا، وإصابة أزيد من 350 شخصا بجروح متفاوتة الخطورة.

إقرأ أيضا:الشرطة الفرنسية تنشر صورة مبحوث عنه على خلفية هجمات باريس