الرئيسية / دولي / “أمنستي” تطالب السودان بالإفراج عن المسيحية المحكومة بالإعدام
98f2bdb0f58fdae468e941c6bf46d436

“أمنستي” تطالب السودان بالإفراج عن المسيحية المحكومة بالإعدام

طالبت منظمة العفو الدولية (أمنستي إنترناشيونال) في بيان لها يوم أمس الأربعاء، طالبت السلطات السودانية بالإفراج عن السيدة السودانية التي تواجه حكمين حول الردة والزنا بسبب اعتناقها المسيحية وزواجها من أجنبي.
وكانت السلطات السودانية قد أمهلت الطبيبة مريم إبراهيم مهلة ثلاثة أيام تنتهي اليوم الخميس كفترة استتابة من أجل العودة عن اعتناقها للمسيحية.
وقضت محكمة بالعاصمة الخرطوم بالإعدام في حق الطبيبة لأنها اعتبرت تعتناقها للمسيحية وزواجها من أجنبي يخالف تعاليم الشريعة الإسلامية مما يستدعي إقامة حد “الردة” وحد “الزنى”.
وقالت أمنستي إنترناشيونال إنه يتعين الإفراج عن مريم إبراهيم فورا ومن دون قيد أو شرط.
واعتبرت المنظمة الدولية أن إعدام سيدة من أجل قناعاتها الدينية وتعرضها للجلد لزواجها من رجل من ديانة مخالفة أمرا مقيتا، معتبرة أنه لا ينبغي أبدا اعتبار “الردة” و”الزنى” جرائم يعاقب عليها القانون.
وأشارت المنظمة الحقوقية إلى أن مريم ترعرت على اعتناق المذهب المسيحي الأورثوذوكسي، تماما مثل أمها المسيحية.
وذكرت أمنستي بأن القانون الدولي يحظر استعمال الإكراه الجسدي أو العقوبات الجنائية من أجل إجبار الأفراد على اعتناق أو التخلي عن معتقدات دينية معينة.