الرئيسية / أحوال الناس / إحباط تهريب 13 كيلغراما من الكوكايين يوم عيد الفطر
كوكايين

إحباط تهريب 13 كيلغراما من الكوكايين يوم عيد الفطر

تمكنّت عناصر خلية مكافحة المخدرات في مطار محمد الخامس الدولي في الدار البيضاء، أمس السبت أول أيام عيد الفطر المبارك، من إحباط محاولة تهريب حوالي ثلاثة عشر كيلغراما من مخدر الكوكايين، كانت بحوزة مواطنة من ليتوانيا وآخر من غينيا بيساو، أثناء قدومهما في رحلة جوية من ساو باولو البرازيلية.

أكد رئيس المنطقة الأمنية لمطار محمد الخامس الدولي للدار البيضاء أن إيقاف المعنيين بالأمر تم في إطار مراقبة الرحلات الجوية القادمة من وجهات ذات خطورة وذلك بناء على معلومات مؤكدة تم استقاؤها عن طريق المصالح المركزية للمديرية العامة للأمن الوطني.

وأضاف المصدر ذاته، أنه في ظل عملية التمحيص الايجابي لتحليل سلوك المسافرين، فقد صدر عن المواطنة الليتوانية (28 سنة) والمواطن الغيني (43 سنة) عند نزولهما من الطائرة تصرفات مريبة وكانا في حالة ارتباك شديد، الشيء الذي دفع أجهزة المراقبة إلى إخضاع أمتعتهما للتفتيش الدقيق مما أسفر عن اكتشاف الكمية المحجوزة.

وضبط عناصر حلية مكافحة المخدرات 9 كلغ من المسحوق الأبيض، في أمتعة الليتوانية وهي تهم بنقلها نحو كوتونو العاصمة الاقتصادية للبينين، حيث وجدت معبأة بإحكام في 17 قنينة خاصة بمواد تنظيف الشعر، فيما عثر على الكمية المتبقية (7ر3كلغ) بقلب حقيبة الغيني المتوجه نحو مونروفيا عاصمة ليبيريا حيث حاول تمريرها عبر ما يزيد عن 700 قطعة لمادة أحمر الشفاه.

وعقب التأكد من نوعية هذا المخدر العالي التركيز التي أفرزتها التحاليل الأولية للوحدة المحلية للتشخيص القضائي ومسرح الجريمة تم، بتعليمات من نيابة المحكمة الابتدائية الزجرية للدار البيضاء، وضع الموقوفين تحت الحراسة النظرية لفائدة البحث، وذلك بعد إشعارهما بكافة الحقوق والضمانات التي يخولها لهما القانون المغربي بما في ذلك التزام الصمت أو انتداب محامي أو طبيب أو الاتصال بأي شخص يرغبان في الاتصال به.

كما قامت المصالح المركزية للمديرية العامة للأمن الوطني، حسب المصدر ذاته، بإخبار المصالح الدبلوماسية للدولتين التي يحمل الموقوفان جنسيتهما، فيما سيتم تعميق الأبحاث والتحريات في هاتين النازلتين المندرجتين في إطار الجريمة المنظمة العابرة للحدود.