الرئيسية / أحوال الناس / ثمان عائلات تتنازل عن متابعة مدرب الأطفال الغرقى
جث ضحايا شاطئ واد الشراط

ثمان عائلات تتنازل عن متابعة مدرب الأطفال الغرقى

طالب أبو شعيب العمراني أخ المدير التقني لجمعية النور للفنون الحربية، منح الأخير السراح المؤقت للخضوع للعلاج بعد انهياره الناتج عن الضغط النفسي الذي تعرّض له بعد وفاة إحدى عشر طفلا وسائق حافلتهم غرقا يوم الأحد الماضي في الشاطئ المحاذي لواد الشراط ومنهم ابنته بالتبنّي فدوى الوردي بطلة إفريقيا في رياضة التايكواندو.

وأوضح أبو شعيب العمراني في تصريح خاص ل”مشاهد24″، نورده لاحقا بشريط فيديو، أن أخاه لم يقدم لمدينة بنسليمان إلا الخدمات الجميلة وكان يسهر على تربية أبناء الجمعية رياضيا، ويضحّي بالغالي والنفيس من أجلهم”ولا أدلّ على ذلك هو تقديم ثماني عائلات من أسر الضحايا لتنازل يعفي أخي مصطفى من المتابعة في القضية”.

الأخ الذي تحدّث ل”مشاهد24″، بألم وحرقة كبيرين، أضاف أن المدير التقني لجمعية النور، كسب ثقة عائلات أبناء بنسليمان لسمعته الطيبة”أخي جال عددا كبيرا من المدن وشارك معية الفريق الرياضي في عدة تظاهرات رياضية، وأصدقكم القول أن أمّ أحد الضحايا قالت لي بالحرف توفيت ابنتي ولو عاد مصطفى للتدريب سأمنحه ابنتي لتدريبها”.