الرئيسية / أحوال الناس / ”ماتقيش ولادي” تكشف عن جريمة اغتصاب طفلة بفاس
''ماتقيش ولادي''

”ماتقيش ولادي” تكشف عن جريمة اغتصاب طفلة بفاس

كشفت جمعية ”ماتقيش ولادي”، من جديد عن جريمة اغتصاب طفلة بمدينة فاس لايتجاوز عمرها أربع سنوات.

وحسب معطيات الجمعية التي ترأسها نجية أديب، فإن الطفلة اغتصبت داخل مرحاض مؤسسة دار المواطن الكائنة بحي بنسودة بالعاصمة العلمية، من طرف متدرب بإدارة المؤسسة يشتغل في مجال المعلوميات في سن الثالثة والعشرين من عمره.

وحول تفاصيل الجريمة، فإن المصدر نفسه أوضح أن المتدرب تعقب الطفلة عند ولوجها مرحاض المؤسسة واغتصبها، ماتسبب لها في تمزقات شرجية.

وقد عرضت الطفلة على الطبيب المختص الذي قدم بعد فحصها شهادة تثبت أنها تعرضت للاغتصاب، ما قاد المتدرب إلى الاعتقال، حيث تم تقديمه من طرف الشرطة القضائية إلى النيابة العامة لمحكمة الاستئناف بفاس، ثم فيما بعد أحيل على التحقيق.

ومثل عدد من جرائم اغتصاب الأطفال التي شهدتها المملكة، فإن طرفا ثالثا عاين الواقعة لكنه أنكر ذلك، وهو إحدى المربيات العاملات بالمؤسسة، التي حسب ما جاء في شكاية توصلت بها الجمعية، شاهدت المتدرب يغتصب الطفلة داخل المرحاض وهو شبه عار وعلى الرغم من ذلك حاولت إخفاء الأمر، إلا أنها متابعة حاليا في حالة سراح بتهمة عدم التبليغ.

وفي الوقت الذي يوجد فيه الملف حاليا بين أيدي القضاء، أكدت ”ماتقيش ولادي” أنها تتبنى الملف وستتابع كل تطوراته حتى تنصف الطفلة ويأخذ المغتصب جزاءه، مجددة تشبثها بالدفاع عن حقوق الطفولة المغربية.