الرئيسية / أحوال الناس / الملك يجدد دعمه لأسرة المغربية ضحية تفجيرات بروكسيل
المغربية ضحية تفجيرات بروكسيل

الملك يجدد دعمه لأسرة المغربية ضحية تفجيرات بروكسيل

بعد أن أعرب عن أحر تعازيه لأسرة المغربية ضحية تفجيرات بروكسيل لبنى لفقيري، في برقية تعزية بعثها عقب تأكيد خبر وفاتها، جدد الملك محمد السادس دعمه لزوج الهالكة وأطفالها ووالديها في هذه الظروف الصعبة.

ووفق ماذكره سمير الدهر سفير المغرب ببلجيكا، خلال زيارته اليوم الثلاثاء، إلى منزل لبنى الفقيري، حاملا برقية التعزية الملكية، فإنه في ظل الظروف العصيبة التي تعيشها الأسرة، أكد الملك استعداده الكامل وتعبئته من أجل مساعدتهم ودعمهم.

1979417-660x330

من جهتهم، عبر أعضاء أسرة الفقيدة، عن شكرهم وامتنانهم للملك محمد السادس على العناية التي يوليها لهم في مصابهم الجلل.

وخلال زيارة المسؤول الديبلوماسي، تمت تلاوة الفاتحة على روح الفقيدة التي قضت في حادث تفجير ميترو الأنفاق.

ويذكر أن السلطات البلجيكية، كانت قد أعلنت يوم الخميس الماضي، أن لبنى ضمن قائمة ضحايا التفجيرات الدامية التي هزت العاصمة، وتسببت في خسائر بشرية ومادية كبيرة.

وكانت لبنى لفقيري المغربية المقيمة ببلجيكا، تشتغل قيد حياتها أستاذة رياضة، بالإضافة لمسؤولياتها اتجاه أسرتها، حيث إنها متزوجة وأم لثلاثة أطفال، وقد انقطعت أخبارها ساعات فقط قبل حادث التفجير، بعد أن كانت توجهت إلى محطة الميترو صباحا.

وتعد لبنى واحدة من بين 35 شخصا لقوا مصرعهم في تفجيرات بروكسيل من جنسيات مختلفة، حسب حصيلة نهائية قدمتها السلطات البلجيكية بعد أيام من الحادث.

إقرأ أيضا: المغربية ضحية تفجيرات بروكسيل.. رياضية وأستاذة وأم لثلاثة أطفال