الرئيسية / أحوال الناس / التقدم والاشتراكية يدخل على خط الاعتداء على الطفل عمران
الطفل عمران

التقدم والاشتراكية يدخل على خط الاعتداء على الطفل عمران

على إثر الاعتداء الجنسي الذي تعرض له الطفل عمران بمدينة الدار البيضاء الأسبوع الماضي، خرج المكتب السياسي لحزب التقدم و الاشتراكية، ليعبر عن “بالغ قلقه جراء استمرار حالات الاعتداء الجنسي على الأطفال”.

ودعا الحزب في بيان له عقب اجتماعه ليوم أمس الاثنين 14 مارس 2016، إلى التسريع ببرمجة مقترح القانون الذي تقدم به نائباته ونوابه منذ ثلاث سنوات والمتعلق بتشديد العقوبات على مرتكبي جرائم الاعتداء الجنسي على الأطفال، بالنظر ”لعدم تناسب بشاعة الجرائم وحجم الضرر الذي يصيب الأطفال الضحايا، مع الأحكام المتصلة بها في النصوص القانونية الحالية”.

الطفل عمران

ويذكر أن واقعة اختطاف الطفل عمران واغتصابه ودفنه حيا بإحدى حفر الحي الشعبي ليساسفة تجاوزت حدود العاصمة الاقتصادية وهزت مختلف ربوع المملكة، واعتبرت من أفظع الجرائم التي استهدفت أطفالا مغاربة في الفترة الأخيرة.

وكان عمران اختفى الثلاثاء الماضي عن أنظار أسرته، بشكل فجائي ولم تعرف عنه أي معلومة، إلا صباح اليوم الموالي، حيث وجده أبناء الحي الذين انخرطوا في عملية البحث، مدفونا بحفرة لينقل على وجه السرعة إلى المستشفى في حالة إغماء.

وهو حاليا يخضع للعلاج تحت الرعاية الملكية، بعدما استفاق من الغيبوبة يوم الخميس الماضي.

وبخصوص المجرم الذي اغتصب عمران في طفولته، فقد اعتقله أمن منطقة ليساسفة الجمعة الماضي، واعترف بعد التحقيق معه بالأفعال المنسوبة إليه، مضيفا أنه ارتكب جرمه بدافع الانتقام.

إقرأ أيضا: الملك محمد السادس يتصل بعائلة الطفل عمران ويمنحها هبة مالية