الرئيسية / أحوال الناس / الكتاني تتحدث عن قصة الكلب الذي استفز زبناء ”لارام”
زبناء ''لارام''

الكتاني تتحدث عن قصة الكلب الذي استفز زبناء ”لارام”

بعد الضجة التي أثارها خبر اصطحاب زوجة مدير مؤسسة ”التجاري وفا بنك” لكلب على متن إحدى الطائرات التابعة للخطوط الملكية المغربية، والحديث عن كونه السبب في إعفاء إدريس بنهمية من مهامه، خرجت لمياء الكتاني لتوضح حقيقة الأمر.

وقالت حرم الكتاني، الموجودة حاليا بالديار الأمريكية في تدوينة نشرتها على صفحتها الخاصة ب””فيسبوك”، أن كل ماتم تداوله عار من الصحة، وأنه لم ينل منها لأن المراد منه إثارة الجدل فقط.

وأوضحت أن الكلب ”بطل القصة” الذي يعود لابنتها، ليس من نوع ”بيتبول”، بل هو كلب صغير لايتجاوز وزنه 5 كيلوغرامات، ولأجل ذلك سمح لها من طرف إدارة الشركة، باصطحابه معها في رحلة الدرجة الأولى.

chien-kettani1

وشددت الكتاني، أن جميع شركات الطيران العالمية تسمح باصطحاب حيوانات أليفة ضمن الرحلات الجوية، بشرط أن تكون موضوعة في أقفاص أو حقائب، وألا يتجاوز وزنها عدد الكيلوغرامات التي تحددها الشركة.

وبخصوص تجول الكلب بين مقاعد المسافرين، أشارت في تدوينتها بعبارات غير مقنعة، إلى أنه تسلل من حقيبتها حين غفت لبضع دقائق، وهو الوقت الذي صور فيه الفيديو الذي انتشر على نطاق واسع بمواقع التواصل الاجتماعي.

لكن بعد التمعن في السطور التي كتبتها زوجة رجل الأعمال المغربي، يتضح أنها اكتفت بتبرير ما أظهره الفيديو، ولم تنفي الواقعة التي جرت سيلا من الانتقادات على ”لارام”، خصوصا أنها لم تصدر أي بلاغ حولها.

إقرأ أيضا: تقارير تتحدث عن قرب إعفاء مدير الخطوط الجوية الملكية المغربية