الرئيسية / المغرب الكبير / عملية “كرامة ليبيا”..تتوقف بعد 16 شهر من الاقتتال
haftar

عملية “كرامة ليبيا”..تتوقف بعد 16 شهر من الاقتتال

في عددها الصادر اليوم الجمعة، أكدت جريدة “الحياة” اللندنية، على أن “عملية الكرامة” التي تتبناها قوات اللواء خليفة حفتر ضد الجماعات المسلحة في بنغازي بليبيا، والتي كان الهدف منها تطهير الأراضي الليبية من الإرهاب، قد توقفت بعد أشهر من الاقتتال.

وأضافت الجريدة نقلا عن وكالة الأنباء الدولية “رويترز”، فقد تم إعلان توقف العملية التي دامت 16 شهرا، تخللتها معارك دامية بين طرفي الصراع، والتي أودت بحياة العديد من الجنود في صفوف القوات الموالية لحفتر.

وحسب ميلود الزوي، المتحدث الرسمي باسم الجيش الليبي، فقد خلفت “عملية الكرامة” مقتل 25 جنديا، وإصابة أكثر من 35 آخرين في مدينة بنغازي، خلال شهر يوليوز المنصرم، وذلك نظرا لافتقار الجيش إلى التدريب الكافي للخوض في هذه الحرب، والتي وصفتها رويترز بـ “حرب الشوارع”.

وفي نفس السياق، أشار طارق السعيطي، خبير في المتفجرات بالجيش الليبي، إلى اعتماد الجماعات المسلحة على أحدث الوسائل لتفخيخ السيارات والمنازل، مشيرا إلى أن الجيش تكبد خسائر كبيرة في الأرواح بسبب هذه العمليات.

إقرأ المزيد: معركة بناء ليبيا أم معركة الفريق حفتر ونظرائه الدواعش؟!!

هذا ويشار إلى أن عملية الكرامة ابتدأت في 16 ماي من السنة الماضية، حيث أعلن اللواء خليفة حفتر عن شنه لعملية عسكرية ضد  كتائب الثوار و الإسلاميين ، من أجل تطهير ليبيا من الإرهاب و إنهاء سيطرة المتشددين الإسلاميين على البلاد.