الرئيسية / المغرب الكبير / موالاة الغنوشي للإخوان تثير حفيظة الحزب الناصري
c6382ecc548febcf9702b41806693739

موالاة الغنوشي للإخوان تثير حفيظة الحزب الناصري

لم تشفع تزكية راشد الغنوشي لجماعة الإخوان المسلمين كجماعة تنهج الوسطية والاعتدالا، أمام نفوذ الانقلابيين، حيث اعتبرها القيادي بالحزب الناصري المصري توحيد البنهاوي في تصريح لليوم السابع تصريحات الغنوشي بانها تدخل مرفوض في الشأن الداخلي المصري، وعليه أن يركز في مشاكل بلاده. وأضاف النبهاوي في ذات التصريح “من يحل الأزمة في مصر هم المصريين أنفسهم وليس غيرهم، ولن يستطيع أحد في التنظيم الدولي للإخوان أن يحل الأزمة في مصر ولن يسمح له أحد بذلك، ولا يمكن التصالح مع أي أحد تلوثت يده بالدماء وقد سبق للغنوشي أكثر من مرة للتعبير عن موقفه الداعم للإخوان المسلمين كان آخرها تصريحه للصحافة أمس الخميس 13 مارس 2014 أن قرار المملكة العربية السعودية بتصنيف الإخوان المسلمين كجماعة إرهابية غير معنيين به. وعبر عن ألمه لما يقع من ظلم على الإخوان المسلمين، متمنيا للمصريين أن يتصالحوا ويسودهم العدل والحق ودولة القانون. وعبر الغنوشي بالمناسبة بخصوص وجهة نظره للأزمة الراهنة بين قطر ودول السعودية والبحرين والإمارات أن منظقة الجزيرة العربية هي قلب العالم العربي وقبلة المسلمين، واعتبر الأزمة مجرد سحابة عابرة.