الرئيسية / المغرب الكبير / المنتدى ينتقد اهمال الاعلام العمومي لواقع المواطنين
montada

المنتدى ينتقد اهمال الاعلام العمومي لواقع المواطنين

انتقد منتدى المعارضة الموريتانية، تعامل وسائل الاعلام العمومية مع أوضاع المواطنين، المزرية، وجاء في بيان المنتدى أن ” هذه المؤسسة العمومية، التي تعتمد في مجمل أنشطتها على دافع الضرائب الموريتاني، الذي كان ينتظر منها أن تقدم له الحقيقة وترسخ أولوية الصالح العام وخدمة المواطن”.
وأضاف المنتدى أن ” المؤسسة العمومية، قد تحولت وبشكل مخجل إلى مجرد بوق للنظام، يختزل حاجات المواطنين الملحة للماء والكهرباء والدواء والأمن والتنمية والكرامة، ورغبتهم الجامحة في إسماع صوتهم وإبراز معاناتهم اليومية للزائر، وحولتها إلى مشهد مهين للكرامة الوطنية”.
واتهم المنتدى التلفزة الموريتانية العمومية، باهمال واقع المواطنين المزري، خلال زيارة رئيس الجمهورية ولد عبد العزيز لولاية لعصابة، مبرزة بكون ” كرست “تغطيتها” لتتبع حركات وسكنات رئيس الدولة فقط ، فأهملت واقع المواطنين المزري، واستبدلته بمسرحية التصفيق والتزلف فاختزلت بذلك همومهم وحاجاتهم وحولتها إلى أداة لإشباع نهم الحاكم للتزلف والتعالي على المواطن والتعامل معه على أساس أنه مجرد طفيلي يسبح بحمد الحاكم ولا يقيم وزنا لمصالحه المحلية والوطنية”.
وندد المنتدى الوطني للديقمراطية والوحدة، ما سماه “بالسقوط لمدوي لوسائل الإعلام العمومية، التي أساءت إلى شعبنا، عند ما حولته إلى مجرد ناعق ومسبح بحمد النظام، متنكرا لهمومه ومشكلاته، تنحصر مهمته الأساسية في التزلف وإرضاء الحاكم.”.