الرئيسية / المغرب الكبير / أمراض غامضة تنتشر بين السكان في مقاطعات نواكشوط
hopital

أمراض غامضة تنتشر بين السكان في مقاطعات نواكشوط

تعيش ساكنة العاصمة الموريتانية نواكشوط تهميشا صحيا، ومعاناة كبيرة بسبب أمراض غامضة المصدر اجتاحت عدة أحياء بساكنة العاصمة نواكشوط، في غياب أي تدخل استعجالي من قبل وزارة الصحة الموريتانية، رغم تحذيرات الاطباء ونشطاء والفاعلين في المجتمع المدني من خطورة هذا اوباء الغامض.
وكشفت مصادر طبية ان مرض “الحمي” انتشر بشكل مخيف في مقاطعات العاصمة، وحول حياة الاس الى حجيم، خصوصا في مقاطتي تيارت ودار النعيم التي تعيش ساكنتها ظروفا صحية هي الأسوء من عشر سنوات بفعل انتشار مرض الحمي “حمي تيارت”، في غياب التوعية والتحسيس والعلاج.
وعرفت مناطق اخرى في العامة استفحال ظاهرة الاسهال لدى الأطفال الصغار، وانتشار أمراض الربو والحساسية بين النساء، ومايزيد من تردي الوضع الصحي للسكان، غياب مراكز صحية ومستوصفات لمراقبة ومتابعة المرضى، بالاضافة عدم تتبع وزارة الصحية ومندوبية الصحة بالعاصمة لهذه لمشاكل المواطنين الموريتانيين التي تحتاج لرعاية طبية.
وتتجاهل الحكومة الموريتانية الوضعية الخطرة لسكان العاصمة، كما تعاني اغلب المراكز الصحية من نقص حاد في الأدوية المطلوبة، ويزيد حرق الأوساخ المتناثرة بضواحي المقاطعات فجرا من معاناة السكان.