الرئيسية / المغرب الكبير / بلخادم يتحدى سعداني: ”أنا عائد لجبهة التحرير الوطني قريبا”
jgeajv6z_609086683

بلخادم يتحدى سعداني: ”أنا عائد لجبهة التحرير الوطني قريبا”

تحدى الأمين العام السابق لجبهة التحرير الوطني، عبد العزيز بلخادم، الأمين العام الحالي عمار سعداني، بزيارة رسمية معلنة لمسقط رأس سعداني، وادي سوف، حظي فيها بلخادم باستقبال شعبي كبير من قبل أنصاره والمنشقين عن المحافظة الحالية للأفالان، وبعض المتعاطفين. المميز في زيارة بلخادم لولاية الوادي هو الاستقبال الرسمي الذي حظي به من قبل مشايخ الزوايا التيجانية، حيث عقد معهم جلسة مطولة غلب عليها الطابع الأخوي، لا سيما وأن بلخادم نزل ضيفا على إحداها في عرس عائلي، تحوّل لاحقا لمزار كل محبي وأنصار عبد العزيز بلخادم، الذين قدموا من مختلف بلديات الوادي الثلاثين، وجلسوا على هامش العرس مطولا، وتدارسوا أوضاع الحزب العتيد، وناقشوا الوضع العام في البلاد، الذي أكد بلخادم أنه مريح، لكنه في المقابل، ذكر أنه لن يخلد للراحة ويبتعد عن الأنظار، ملمّحا إلى أنه لا يخاف من أحد ولا يستجيب للضغوطات، مستدلاّ بتنقلاته إلى كل ولايات الوطن بما فيها ولاية الوادي، معقل عمار سعداني. ولمح عبد العزيز بلخادم إلى عودته الوشيكة للأفالان، عقب زوال بعض العوائق، وردد الحضور شعارات تطالب بعودته للأمانة العامة، وللساحة السياسية، وهددوا بأن زمن تطهير الأفالان على وشك الانطلاق.