الرئيسية / المغرب الكبير / مناورات جزائرية في دورة الأمم المتحدة لإقحام ملف الصحراء في جدول أعمالها
146364595632aec7565f71e00e95a2f0

مناورات جزائرية في دورة الأمم المتحدة لإقحام ملف الصحراء في جدول أعمالها

أفادت وكالة الأنباء الجزائرية أن وزير الخارجية الجزائري رمتان لعمامرة إلتقى الأحد الماضي بنيويورك المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة المكلف بملف الصحراء كريستوفر روس وتباحث معه حول ملف النزاع المفتعل.
لقاء رئيس الديبلوماسية الجزائرية مع روس يأتي في أعقاب الاختفاء المثير للتساؤلات للمبعوث الأممي عن الساحة الدولية وتناسل معلومات عن تعثر مهام الوساطة التي يباشرها في ملف الصحراء بعد إتهامات وجهت اليه بالانحياز وتحريف أسس التفويض الأممي المسند اليه.
ويؤشر الظهور المحتشم والمفاجىء لروس ومحادثاته مع وزير الخارجية الجزائري بنيويورك على هامش أشغال الدورة ال69 للجمعية العامة للأمم المتحدة على بعد أيام من تحميل المسؤول الجزائري في ندوة بواشنطن المغرب ضمنيا مسؤولية الإنسداد الذي يشهده مسار التسوية السلمية لنزاع الصحراء , على تطور محتمل في تعامل الأمم المتحدة مع ملف النزاع المفتعل في ضوء ما يتردد من ضغوط ديبلوماسية تقودها الجزائر لتضمين جدول أعمال الدورة الحالية للجمعية العامة للأمم المتحدة نقطة تتعلق بالوضع الحالي بالصحراء.
وتأتي المناورة الجزائرية يومين فقط بعد حملة التصعيد السياسي المملى من فوق لقيادة الرابوني المألوفة عشية إستعداد مجلس الأمن لمناقشة تطورات الملف, حيث ندد ما يسمى بوزير خارجية جمهورية الوهم المدعو ولد السالك بشدة بما زعم أنه تواطىء يحظى به المغرب داخل مجلس الأمن من عواصم مجموعة أصدقاء الصحراء الخمسة باستثناء الصين في إشارة الى باريس موسكو، لندن وواشنطن تنضاف اليهم مدريد التي تحولت حكومتها اليمينية الى عدو لجبهة البوليساريو بعد أن ظلت لعقود الحليف الرئيسي لها.