الرئيسية / المغرب الكبير / الشك يحوم حول رواية قوات حفتر بخصوص الضربات الجوية
cf5396592a60ee165f86be10a17250b6

الشك يحوم حول رواية قوات حفتر بخصوص الضربات الجوية

أبدى بعض المراقبين والخبراء الليبيين في الشؤون العسكرية شكوكهم بخصوص رواية القوات التابعة لحفتر، المعروفة باسم “الجيش الوطني الليبي”، بكون الطائرات التي نفذت يوم أمس الإثنين ضربات جوية ضد قوات فجر ليبيا بالعاصمة طرابلس تابعة لها.
وكانت قوات حفتر على لسان الناطق الرسمي باسمها، الرائد محمد حجازي، قد أعلنت يوم أمس الإثنين في بيان تلاه حجازي أمام وسائل الإعلام تبنيها للضربات التي استهدفت مواقع تابعة لقوات فجر ليبيا.
واستغرب خبراء عسكريون ليبيون في تصريحات لصحيفة “الحياة” اللندنية كيف يمكن للطائرات المعنية أن تضرب مواقع تابعة لثوار مصراتة في حين أن المطار العسكري بين مدينتي ني ولي ومصراتة تحت سيطرة هاته الأخيرة.
وأشار ضابط في سلاح الجو الليبي طائرات حفتر ليس بإمكانها ق”صف طرابلس والعودة إلى قاعدة انطلاقها من شرقها ليبيا” لأنها ستواجه مشكلة نقص الوقود فضلا عن “استحالة هبوطها في أي من المطارات غرب ليبيا”.