الرئيسية / المغرب الكبير / باريس تستعد لإعادة فتح السفارة الفرنسية في ليبيا
السفارة الفرنسية في ليبيا
وزير الخارجية الفرنسي جون مارك أيرو

باريس تستعد لإعادة فتح السفارة الفرنسية في ليبيا

تستعد باريس لإعادة فتح السفارة الفرنسية في ليبيا بحسب ما أكدته عدد من وسائل الإعلام نقلا عن وزير الخارجية الفرنسي جون مارك أيرو.

وقال أيرو في تصريحات نقلتها صحيفة “لوفيغارو” إن فرنسا تنوي إعادة فتح سفارتها في ليبيا في أقرب وقت إذا ما توفرت الظروف الأمنية المناسبة.

وأضاف أيرو خلال لقاء مع نظيره الألماني إن بعد أن قررت تونس إعادة فتح سفارتها في ليبيا، طرح السؤال على باريس، مشيرا إلى أن مصالح الدبلوماسية بالبلاد منكبة على دراسة الموضوع في حال كانت الظروف الأمنية متوفرة.

إقرأ أيضا: تونس: من يخاف من مهدي جمعة ؟
وتابع جون مارك أيرو متحدثا عن ما ستحققه إعادة فتح السفارة الفرنسية في ليبيا، “ستكون إشارة قوية للغاية بأننا لا نرضخ للإرهابيين”.

وكانت عدد من الدول قد أغلقت سفاراتها في ليبيا أو نقلتها لبلدان مجاورة مع استمرار التدهور الأمني في البلاد.

ويأتي إعلان أيرو عن إمكانية فتح السفارة الفرنسية في ليبيا في الوقت الذي بدأت حكومة الوفاق الوطني برئاسة فايز السراج بالحصول على الدعم لبدء عملها انطلاقا من طرابلس، والذي من شأنه أن يعيد الأمل لليبيين بعودة الاستقرار خصوصا بعد قرار حكومة الإنقاذ في العاصمة التنحي لصالح حكومة السراج.

وشدد وزير الخارجية الفرنسي على ضرورة أن تبدأ حكومة الوفاق الوطني عملها في ليبيا، مضيفا أن إعادة فتح سفارة بلاده سيتم في أقرب وقت.

هذا ومن شأن عودة السفارات الأجنبية إلى ليبيا أن يخرج البلاد من عزلتها، شريطة أن يعرف الوضع الأمني تحسنا ملحوظا يتيح حتى إلى النازحين من مناطق الصراع العودة إلى مدنهم.