الرئيسية / المغرب الكبير / الرئيس النيجيري: ليبيا أصبحت “قنبلة موقوتة” بالنسبة لأفريقيا وأوروبا
الرئيس النيجيري

الرئيس النيجيري: ليبيا أصبحت “قنبلة موقوتة” بالنسبة لأفريقيا وأوروبا

أعرب الرئيس النيجيري محمد بخاري عن قلقه إزاء تعقد الأوضاع السياسية والأمنية في ليبيا، محذرا المجتمع الدولي من تحول هذه الأخيرة إلى “قنبلة موقوتة” تهدد كلا من أفريقيا وأوروبا.

وفي كلمة ألقاها في البرلمان الأوروبي في ستراسبورغ اليوم الأربعاء، أكد بخاري أن القضية الليبية باتت تقلق الجميع، كما أن الوضع الأمني في جنوب البلاد أصبح يشكل خطرا حقيقيا على باقي الدول الأفريقية خاصة نيجيريا بسبب تزايد تدفق الأسلحة.

وإلى ذلك، أوضح الرئيس النيجيري قائلا “يتوجب علي الإعراب عن قلقي الكبير إزاء الوضع الخطير والمعقد في جنوب ليبيا الخارج عن القانون، والذي أصبح بمثابة قنبلة موقوتة استراتيجية بالنسبة لدول أفريقيا وأوروبا”.

واسترسل بخاري قائلا “لقد صار الطرف الجنوبي من ليبيا خارجا عن القانون وغير خاضع لأي حكومة، كما أنه أصبح بمثابة سوق للأسلحة يهدد أمن المنطقة ككل، سواء منطقة الساحل أو شمال أفريقيا وما وراءها”.

وإلى ذلك، شدد بخاري على ضرورة التحرك من أجل حل الوضع الكارثي بهذا البلد، مضيفا “يتوجب علينا تكثيف جهودنا من أجل حل الأزمة الليبية”

 هذا ويشار إلى أن الرئيس النيجيري يحاول منذ فترة القضاء عل تمرد جماعة “بوكو حرام” المتطرفة الناشطة في البلاد، والتي ومنذ ظهورها تسببت في مقتل أزيد من 17 ألف شخص إضافة إلى نزوح الملايين.

إقرأ أيضا:الدول الإفريقية قلقة بدورها بشأن احتمال تمدد “داعش” في ليبيا