الرئيسية / المغرب الكبير / بعد بوشوارب..وزير التجارة الجزائري يفتح النار على ربراب

بعد بوشوارب..وزير التجارة الجزائري يفتح النار على ربراب

بعد الاتهامات التي وجهها وزير الصناعة والمناجم عبد السلام بوشوارب إلى رجل الأعمال الجزائري يسعد ربراب، خرج وزير التجارة بختي بلعايب ليحمل هذا الأخير مسؤولية ندرة مادة السكر في الاسواق الجزائرية.

وأشار بلعايب بأصابع الاتهام إلى ربراب، مسير مؤسسة “صوكر” ومالك “سيفيتال” بالوقوف وراء ندرة السكر، الذي يعتبر من المواد الاساسية، في الجزائر.

وأكد بلعايب أن أزمة السكر التي تعرفها البلاد راجعة بالأساس إلى سياسية الاحتكار التي يشنها بعض أباطرة السكر، في إشارة إلى إسعد ربراب.

وأضاف بلعايب أن حل الأزمة الحالية سيكون باقتحام أربعة متعاملين جدد السوق المحلية، مشيرا بالقول “ابتداء من السنة المقبلة، لن يكون هناك مشكل اسمه ندرة في مادة السكر، سنقضي علىتسلط بعض المستثمرين ونقطع عنهم طريق الاحتكار والتلاعب بالأسعار، لأن السكر وغيره من المواد يحقللشعب الانتفاع به من دون مزايدة أو مغالاة”.

إقرأ المزيد:ربراب: “يحاولون إسكاتي..والحكام الحاليون أكبر خطر على الجزائر”

هذا وكانت تلميحات وزير التجارة واضحة، حيث أشارت إلى مساعي الحكومة التحرر من التبعية لربراب وذلك من خلال إقحام متعاملين جدد في السوق المحلية من بينهم مؤسسة برحال لإنتاج السكر المتواجدة في وهران.