الرئيسية / المغرب الكبير / هجوم سوسة يدفع أحد أهم السلاسل الفندقية لمغادرة تونس
RUI tunis

هجوم سوسة يدفع أحد أهم السلاسل الفندقية لمغادرة تونس

لم تكتفي الأزمة السياحية التي تعيشها تونس منذ هجوم مدينة سوسة الساحلية، بخفض عدد السياح الأجانب فحسب، وإنما باتت تهدد بقاء بعض الفنادق الكبرى بالبلاد، حيث أعلنت سلسلة فنادق RIU الإسبانية المعروفة، عن قرار إقفال جميع فروعها ومغادرتها تونس بعد 16 سنة من العمل.

وحسب موقع “Destination Tunisie الالكتروني المتخصص في السياحة، فإن قرار سلسلة RIU جاء نتيجة للوضعية الأمنية التي تعرفها البلاد، والتي باتت تشكل تهديدا مباشرا لصورة الشركة المتواجدة بتونس منذ 1999.

وأكد مدير الشركة أن الهجومين الإرهابيين اللذين شهدتهما تونس خلال السنة الجارية، أثرا على صورة البلاد كوجهة سياحية آمنة، مشيرا إلى أن حدث سوسة لايزال حاضرا بقوة في الأذهان.

وحددت شركة RIU تاريخ 30 من شهر سبتمبر الجاري موعدا لمغادرتها البلاد، في وقت ستستمر 9 فنادق للشركة، والمتواجدة بكل من مدن الحمامات والمهدية وجربة والقنطاوي، في العمل إلى نهاية العام الجاري بسبب عدد من الارتباطات التجارية.

إقرأ المزيد:هجوم سوسة قد يكبد السياحة التونسية خسائر بمليار دينار

وعاشت مدينة سوسة الساحلية على وقع هجوم إرهابي استهدف أحد الفنادق السياحية، والذي خلف العشرات من القتلى في صفوف السياح.