الرئيسية / إضاءات / مستور نجم المنتخب المغربي الجديد
mastour

مستور نجم المنتخب المغربي الجديد

أصبح لاعب ميلان الإيطالي حكيم مستور عنصرا في المنتخب الوطني المغربي، بعدما تلقى دعوة رسمية من مدرب المنتخب المغربي بادو الزاكي.
حكيم مستور هو من مواليد المهجر بإيطاليا، إزداد يوم 15 يونيو 1998 في بلدة ريجيو إميليا إيطاليا، من أبويين مغربيين. ويلعب حالياً لنادي إيه سي ميلان الإيطالي في مركز الهجوم. يمثّل حكيم مستور المنتخب الإيطالي للناشئين بتوليه شارة القيادة. يعقد عليه فريق ميلان آمال كبيرة.
بدأ حكيم مستور بممارسة رياضة كرة القدم تحت عمر 10 سنين مع نادي بلده ريجيو كالشيو. عند بلوغه 10 سنين انتقل ليلعب مع نادي ريجيانا 1919، وهناك تم إكتشافه من قبل نادي إنتر ميلان الإيطالي. قامت إدارة نادي إنتر ميلان بمراقبته والوصول إلى إتفاق مع عائلة حكيم مستور بالتعاقد معه عند بلوغه ألـ 16 عام.
ولكن نائب رئيس نادي إيه سي ميلان الإيطالي، أدريانو غالياني، كان يراقب الموهبة الإيطالية حكيم مستور بسرية، وعند وصول اللاعب الصغير لسن 14 عام، قام إدريانو غالياني بخطوته في التعاقد مع الاعب حكيم مستور بإلاجتماع مع عائلته بالبداية وعرض مبلغ 500 ألف يورو، المبلغ الذي يُعتبر كبير جداً للاعب بعمر الـ14 عام، مما أغرى عائلته والموافقة على هذا العرض والتخلي عن إتفاقيتهم مع نادي إنتر ميلان.
وتعاقد ميلان مع اللاعب المغربي، في الفئات الصغرى، وأصبح حكيم مستور هدفا أساسيا لفريق ريال مدريد، الذي يسعى للتعاقد معه في المرحلة القادمة، كما تطارده أندية أخرى هذه الموهبة المغربية.