الرئيسية / ثقافة وفن / مرشح حزب ” الحمامة” في وزان يرفع شكاية ضد رسام كاريكاتير بسبب الانتخابات
وزان1

مرشح حزب ” الحمامة” في وزان يرفع شكاية ضد رسام كاريكاتير بسبب الانتخابات

سارع عدد من الإعلاميين والفنانين المغاربة إلى التعبير عن تضامنهم مع محمد الخو، رسام الكاريكاتير، في حملة على الفايسبوك تحت شعار” كلنا محمد الخو،” وذلك على خلفية شكاية رفعها ضده مرشح حزب التجمع الوطني للأحرار وكيل اللائحة بمدينة وزان، محمد الهلاوي، على خلفية  رسم كاريكاتوري بمناسبة الانتخابات، اعتبره مسئا لسمعته.

كلنا محمد الخو

وكانت الشرطة  القضائية قد استمعت إلى الرسام الخو الذي ينتمي إلى جيل جديد أعطى لفن الكاريكاتير في المغرب، لمسة جديدة، أكثر حرية وتحررا، بسبب رسم يتساءل فيه عن مصير 19 مليار وجهت لوزان  بهدف الرفع من مستوى التنمية المحلية، دون أن يتبلور ذلك في شكل مشاريع تستفيد منها المدينة.

رسم-كاريكاتيري

وفي تصريح له، عبر الخو الذي يعمل في يومية ” الأخبار”، عن استغرابه للقضية المرفوعة ضده من طرف مرشح حزب الحمامة، في وزان، مشيرا إلى ما قام به كفنان، يندرج في إطار  حرية الرأي والتعبير، متسائلا في نفس الوقت عن سر عدم تقبل الهلاوي، رئيس المجلس البلدي السابق  للنقد، مادام يسعى لممارسة الشأن العام.

وأثارت شكاية الهلاوي موجة واسعة من التضامن والتعاطف مع الخو، على ” الفايسبوك” من طرف الإعلاميين والفنانين، الذي رأوا في المسألة مسا بحرية التعبير.

الخو مع وزير الاتصال

وفي هذا السياق، كتب الإعلامي المهدي انور مذكرا أن الخو ، لما قدم رسما كاريكاتوريا للسيد وزير الاتصال ، فرح الخلفي بهذا العمل ، و ابتسم ابتسامة عريضة ، و قدم تشكراته الكبيرة للخو .

“أما اليوم، يضيف المهدي، فمرشح بئيس بمدينة وزان يحاول كسر ريشة الصديق الخو ، لا لشئ الا لأنه نشر رسما كاريكاتوريا على صفحته ، يتسائل من خلاله عن مصير 19 مليار ، وجهت لوزان لأجل التنمية المحلية…”

وعلق الفنان توفيق الوطني على الموضوع، مشيرا إلى أن “مَن جرّب الاشتغال كاريكاتيرياً على مواضيع تهمّ مدينته يُدرك جيّداً أنّ انتقاد وزيرِ أهون من انتقاد مسؤول محلّي من درجة قايد أو رئيس جماعة”، معبرا عن تضامنه  الكامل مع زميله  “الفنّان محمّد الخو الذي يواجه قضية بمحكمة وزّان بسب انتقاده كاريكاتيريا لأحد المسؤولين هناك “.

ودعت الممثلة المثيرة للجدل، لطيفة أحرار، الرسام الخو، إلى مواصلة نهجه الفني، حسب رؤيته  وقناعته الفنية، قائلة له بالحرف:” أرسم ، عبر ، فذالك صوتك …”

ومن جهته، نشر  المكتب الإقليمي للمنظمة الديمقراطية للتعليم في وزان بلاغا عبر فيه عن  تضامنه  مع الرسام الكاريكاتوري، ندد من خلاله بما وصفه ب”سياسة تكميم الأفواه والترهيب والقمع”.

وزان

وفي خضم تفاعله مع الحدث، اختصر رسام الكاريكاتير مبارك أبو علي، مدينة وزان، في رسم جديد له، في شكل عصا، متوقعا أن تنتصر  حرية التعبير، في القضية المرفوعة ضد زميله الفنان الخو.

وحاول موقع ” مشاهد 24″ الاتصال بالسيد محمد الهلاوي، مرشح حزب الحمامة في وزان، للاستماع إلى وجهة نظره، في الموضوع، دون أن يتسنى له ذلك.

للمزيد:مزوار يهاجم “خونة” حزبه بمدينة طنجة