الرئيسية / ثقافة وفن / المهرجان الوطني لفن العيطة ينعقد في مدينة أسفي
العيطة

المهرجان الوطني لفن العيطة ينعقد في مدينة أسفي

تحت رعاية الملك محمد السادس ، تنعقد الدورة الرابعة عشرة للمهرجان الوطني لفن العيطة خلال الفترة من 29 يوليوز إلى فاتح غشت 2015 بمدينة آسفي .

وتندرج هذه التظاهرة ضمن مهرجانات فن وتراث التي وضعتها وزارة الثقافة في إطار سياسة الحفاظ على الموروث الثقافي والفني وحماية ذخائر التراث اللامادي في مختلف تجلياته الإبداعية والتعبيرية .

وعلى غرار الدورات السابقة تتحصل فعاليات الدورة الرابعة عشرة بفضل تعاون وشراكة بين وزارة الثقافة وولاية جهة دكالة عبدة والمجلسين الإقليمي والبلدي لآسفي وشركاء آخرين. وقد بات المهرجان موعدا للاحتفاء بفن العيطة بمختلف تلاوينه وتعبيراته، وأيضا لرد الاعتبار لممارسيه وشيوخه والساهرين على استمرار يته، حسب بلاغ لوزارة الثقافة المغربية.

كما يـتـغـيـى المهرجان لفت الانتباه إلى الخصائص السياحية والحضارية والمساهمة في الإشعاع الثقافي والفني لمدينة آسفي ، حاضرة المحيط.

ويأتي برنامج هذه السنة، وفق نفس المصدر، واعدا بكثير من الفرجة والمتعة والاستفادة:

  • سهرات فنية تحييها أكثر من ستة عشر فرقة مميزة تستعرض شتى أنماط وألوان هذا الرافد التراثي، وتمثل التنوع المـجالي والجغرافي الحاضن لفن العيطة ( المرساوي، الحصباوي، الفيلالي، الجبلي،الزعري،الشيظمي،الحوزي ….)
  • يتمحور الجانب النظري للدورة حول موضوع ” حضور العيطة وممارسيها في السينما المغربية “، وذلك توخيا لاستجلاء هذا الحضور وفق قراءات مختلفة ومتكاملة لباحثين ومختصين ( علماء اجتماع، انثريولوجيون ، سينمائيون … )
  • وإمعانا في مقاربة هذا التعاطي السينمائي مع العيطة وممارسيها، يلتقي جمهور المهرجان مع عرض لمجموعة من الأشرطة الروائية والوثائقية التي تشترك في تمثيل فن العيطة أو ممارسيها .
  • ويظل المهرجان وفيا لثقافة الوفاء والإخلاص، حيث يكرم كلا من الفنانة زهرة خربوعة والفنان بوشعيب بن عكيدة، عرفانا بإسهامـهـما المشهود في خدمة فن العيطة وتـثـمـيـنا لمسيرتهما وعطاءاتـهـما المميزة .

تنظم عروض المهرجان بكل من مدينة الثقافة والفنون و ساحة مولاي يوسف بمدينة آسفي.