الرئيسية / ثقافة وفن / توقيع اتفاقية بين فرنسا وتونس تخص مجال المتاحف والحفاظ على القطع الأثرية
91b82b2020_aa-picture-20150418-5083049-web-jpg20150418232840

توقيع اتفاقية بين فرنسا وتونس تخص مجال المتاحف والحفاظ على القطع الأثرية

وقعت وزيرة الثقافية الفرنسية، فلور بالران، ووزيرة الثقافة التونسية، لطيفة لخضر، اتفاقية تعاون ثقافي بين البلدين تتعلق بالمتاحف والمحافظة على القطع الأثرية، حسب مراسل “الأناضول”. ومن المنتظر أن يتم بمقتضى الاتفاقية تخصيص جناح لمتحف “باردو” التونسي في متحف اللوفر العالمي بباريس، فضلا عن تبادل الخبرات بين الطرفين. وعبرت وزيرة الثقافة الفرنسية، التي تزور تونس برفقة من نجوم الفن والصحفيين الفرنسيين، عقب توقيع الاتفاقية عن تضامنها مع الشعب التونسي وعائلات ضحايا الهجوم المسلح الذي شهده المتحف الوطني بباردو قبل شهر وراح ضحيته 24 شخصا منهم 21 سائحا أجنبيا. وتجمع عشرات الشباب والأطفال التابعين لوزارة الشباب والرياضة التونسية أمام المتحف في استقبال الوزيرة الفرنسية. بدورها عبرت خلود حمدي إحدى المشاركات عن “فرحتها بعودة النشاط لمتحف باردو واستقباله لضيوف أجانب عقب الهجوم المسلح الذي شهده.” وأمس الجمعة، وصلت مجموعة من الشخصيات الثقافية والإعلامية الفرنسية التي أطلقت حملة مساندة ودعم للقطاع السياحي التونسي بعد العملية الإرهابية في “باردو”. المجموعة ضمت الممثلة كلاوديا كاريدنال والمخرج ميشال بوجناح والفنان الكوميدي إسماعيل فيروز، الذين عبروا عن مساندتهم للسياحة التونسية. والتقى الوفد الفرنسي صباح اليوم السبت، برئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي الذي أكد خلال اللقاء “ضرورة تضامن الدول والشعوب لمقاومة الإرهاب وعزم تونس بفضل وحدة أبنائها على التصدي لهذه الآفة والعمل على إنجاح البرامج الاقتصادية والاجتماعية الكفيلة بتحقيق التنمية مثمنا مساندة ودعم أصدقاء تونس في هذه المرحلة التي تمر بها البلاد.”، حسب وسائل الإعلام التونسية. ويؤدي الوفد الفرنسي الذي تترأسه وزيرة الثقافة الفرنسية فلور بالران زيارة رسمية لتونس تستمر ثلاثة أيام، وقامت أمس وزيرة السياحة التونسية سلمى اللومي الرقيق باستقبالهم بمطار تونس قرطاج.