الرئيسية / ثقافة وفن / تكريم نعيمة المشرقي وعزيز سعدالله في مهرجان مكناس
نعيمة وسعد

تكريم نعيمة المشرقي وعزيز سعدالله في مهرجان مكناس

تم أمس الجمعة بالعاصمة الإسماعيلية تكريم الممثلة نعيمة المشرقي والممثل عزيز سعدالله على مسارهما الفني المتميز ومساهمتهما في إغناء الساحة الفنية المغربية بالكثير من الإبداعات التي تركت بصمات في تاريخ الإنتاج التلفزيوني المغربي.

وقدم الإعلامي بلال مرميد، خلال فقرة “خفقة قلب” ضمن الحفل الافتتاحي للدورة الرابعة لمهرجان مكناس للفيلم التلفزيوني للمهرجان (13 -18 مارس الجاري) الذي ينظم تحت رعاية الملك محمد السادس، شهادة حول مسار نعيمة المشرقي كفنانة متميزة على مستوى الشاشة التلفزيونية والمسرح والسينما وشخصية تمد يد العون للجميع .

أما الفنان محمد مفتاح، الذي يرأس لجنة التحكيم لهذه الدورة، فقد قدم من جهته، شهادة حول المسار الفني لرفيق دربه في الفن عزيز سعدالله خاصة على مستوى المسرح وهو مسار انطلق منذ بداية السبعينيات من القرن الماضي.

وكان مدير المهرجان محمود بلحسن، قد أكد ، خلال حفل الافتتاح، أن أهم حدث ميز دورة هذه السنة هو تنظيمها تحت رعاية الملك محمد السادس وهي خطوة “جعلتنا نشعر بأننا نتجه بثبات في المسار الذي سيؤدي إلى تطوير هذه التظاهرة الفنية وتحقيق مزيد من المكتسبات حتى يرقى الإنتاج الدرامي التلفزي إلى المكانة الرفيعة التي نطمح إليها” .

وأكد رئيس جمعية العرض الحر، المنظمة للمهرجان، انخراط هذه الجمعية في البناء المجتمعي من خلال مشروعها الثقافي الذي يسعى إلى تقوية دور الإنتاج التلفزيوني وجعل الفيلم التلفزي رافدا أساسيا لتعميق الوعي بقضايا المجتمع والمساهمة في تطوير أساليب تعبير الدراما التلفزيونية.

ومن جانبه، أبرز رئيس الجماعة الحضرية لمكناس السيد أحمد هلال أهمية الفيلم التلفزيوني كأداة لتثبيت هوية المجتمع ووسيلة من أهم الوسائل المؤثرة في “ثقافتنا واختياراتنا الفنية والجمالية”، مؤكدا ، من جهة أخرى، دعم الجماعة الحضرية للمبادرات الثقافية والفنية الرامية إلى تقديم مدينة مكناس فاعلا ثقافيا متميزا على المستوى الجهوي والوطني والدولي وجعل هذه المدينة منارا ثقافيا عالميا وقبلة للمثقفين والفنانين.

وتتنافس على جوائز المسابقة عشرة أفلام من إنتاج القناتين الأولى والثانية والقناة الأمازيغية وهي “الذئاب لا تنام” و”خيوط العنكبوت” و”أحلام مؤجلة” و “ألوان في المنفى” و”قف” و”ولكم واسع النظر” وعودة الماضي” و”الشرط” و “باب تكونيكتا”.

وستعرض الأفلام المشاركة في المسابقة على لجنة تحكيم تضم في عضويتها الفنان محمد مفتاح (رئيس اللجنة) وكاتب السيناريو يوسف فاضل، والممثلة والمخرجة سناء عكرود، والمخرج نوفل البراوي، والإعلامي الإماراتي عيسى الميل (مدير سابق لقناة أبوظبي).

وفضلا عن عرض سلسلة من الأفلام التلفزيونية المغربية خلال هذا المهرجان، الذي ينظم بشراكة مع مجلس جهة مكناس- تافيلالت والجماعة الحضرية لمكناس وبتعاون مع القناتين الأولى والثانية والذي تتميز بمشاركة فرنسا كضيف شرف، تنظيم ندوة حول تجربة قنوات “فرانس تلفزيون” في مجال الإنتاج الدرامي.