الرئيسية / ثقافة وفن / “طالبان” تقتل عشيق بريتني سبيرز في أفغانستان
BritneyStory

“طالبان” تقتل عشيق بريتني سبيرز في أفغانستان

تعيش ملكة البوب والممثلة الأمريكية الشهيرة بريتني سبيرز صدمة قاسية، بعد مصرع عشيقها السابق جون سوندال 44 عامًا الذي ساعدها في التغلب على إدمانها على الخمور.

وقتل سوندال خلال خدمته العسكرية بأفغانستان أمس بعد أن أسقطت حركة طالبان الأفغانية الطيارة التي كان يقودها بالعاصمة الأفغانية كابول.

صحيفة “الميرور” البريطانية نقلت عن كارل شقيق سوندال قوله:” هذا أمر يحطم القلب، ذهب جون إلى هناك في محاولة لمساعدة هذه الدولة، حاول مساعدة الناس، وكثيرا ما كان يقول إن هناك فوضى كبيرة في أفغانستان”.

وعاشت بريتني برفقة وسوندال خلال عام 2007 بعد أن التقيا في اجتماع مجموعة الإقلاع عن الكحول بلوس أنجليس. واعترفت النجمة الفاتنة أن عشيقها السابق ساعدها كثيرا في التخلص من إدمانها على الخمور.

وخلال فترة معينة انتشرت شائعات بأنهما مخطوبان، لكن وكيل المطربة أنكر ذلك بشدة. وظل الاثنان أصدقاء مقربين حتى بعد انفصالهما، وفي الصيف الماضي تداولت مواقع النميمة الأمريكية خبر ا يفيد باحتمال عودة سبيرز لعشيقها مجددا.

مصدر مقرب من بريتني قال أمس إنها بدت”منهارة” تماما لدى سماعها الخبر. وكان جون قد أخبر نجمة البوب في السابق أن الخمور سوف تقتلها في النهاية. وقال في حديث صحفي:” قلت لها إنها قد تموت إذا واصلت الشرب. وأنها إن لم تقلع من أجل نفسها فعليها أن تفعل ذلك من أجل أولادها”.