الرئيسية / ثقافة وفن / انضمام المعلومة بنت الميداح إلى الحزب الموريتاني الحاكم
معلومة بينت الميداح

انضمام المعلومة بنت الميداح إلى الحزب الموريتاني الحاكم

فقدت المعارضة الموريتانية مطربتها الفنانة المعلومة بنت الميداح، التي أعلنت اليوم عن انضمامها لحزب “الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم”، وفق مانشره موقع ” العربية نت”.

ويأتي قرار المعلومة التي دفعت ثمن معارضتها للأنظمة السابقة، ومنعت من الظهور في التلفزيون وتمثيل موريتانيا في المناسبات الرسمية، في وقت تعيش فيه المعارضة وضعاً صعباً بسبب خلافات داخلها وعدم وضوح رؤيتها للمرحلة القادمة.

واستأثر خبر انضمام المعلومة بنت الميداح، التي انتخبت عضواً في مجلس الشيوخ عن حزب تكتل القوى الديمقراطية، كأول فنانة تدخل البرلمان، باهتمام الصحف ومواقع التواصل الاجتماعي.

وبرر الكثير من المدونين قرار المعلومة بالوضع الحالي الذي تعاني منه المعارضة.

وقال الكاتب حبيب الله ولد أحمد ” ترسل المعلومة اليوم رسالة قوية للجميع بأنه لا أمل في التغيير وهي كالشعوب العربية المحبطة من أوهام الربيع تتلمس طريقاً في بحر لجي طالما صارعت أمواجه بشجاعة مشهودة حتى مع إدراكها بأنه لا سبيل إلى اليابسة … ورسالة المعلومة هي أيضاً رسالة حزينة ومريرة تستبطن اعترافاً بالهزيمة السياسية ورغبة في تحقيق انتصار للإنسان على يأسه وإحباطه…”.
من جهته كتب الناشط محمد ناجي ولد أحمدو: “أحان الوقت لتلقي المعلومة سلاحها؟.. أم أنه لم يعد هناك شيء يستحق النضال؟.. على كل حال نحترم للمعلومة سابقتها ونضالاتها زمان عوى الدجى بذي التلال.. حين ركع الجميع إلا هي”.

وقال بيان صادر عن حزب الاتحاد من أجل الجمهورية إن عضو مجلس الشيوخ الفنانة المعلومة بنت الميداح قبلت عرضاً من سيدي محمد ولد محم بالانضمام إلى حزب الاتحاد من أجل الجمهورية.

ونقل البيان عن المعلومة أن الإيضاحات التي قدمها رئيس الحزب عن المشروع الوطني للرئيس محمد ولد عبد العزيز تناسب طموحها، وتبصر من خلالها ذاتها وازدهار فنها وتكريسه لخدمة الدولة والمجتمع. كما عبرت الفنانة عن امتنانها لخطوة رئيس الحزب الأولى من نوعها في البلد والتي تنم عن تقدير حقيقي للثقافة والفن والمشتغلين به، مؤكدة أنها قبلت هذا العرض الكريم من شخصية ثقافية وسياسية عرفت بتميزها في الطرح وتقدمية التزامها السياسي.

وكان رئيس الحزب سيدي محمد ولد محم قد استقبل في مكتبه عضو مجلس الشيوخ الفنانة المعلومة بنت المختار ولد الميداح.