الرئيسية / ثقافة وفن / ليوناردو ديكابريو…العاشق الأعزب
ليوناردو-دي-كابريو

ليوناردو ديكابريو…العاشق الأعزب

منذ إعلان ترشيح الممثل ليوناردو ديكابريو لجائزة الأوسكار عن فيلمه “العائد”، سلطت الأضواء على صاحب الترشيح الخامس، وتناول الإعلام الأميركي كل ما يتعلق بالنجم الوسيم حتى أشهر علاقاته العاطفية.

وبينما يعمل النجم جاهدا في سبيل الوصول إلى حلمه الأساسي وهو جائزة الأوسكار، لا يستطيع في نفس الوقت الحفاظ على علاقة جادة ومستمرة برغم ارتباطه بعدد كبير من الحسناوات خلال العقد الماضي.

وبعد أن أنفصل بطل فيلم “The Revenant” عن جميلات عروض الأزياء مثل جيزيل باندشين وبار ريفايللي، فهو قد انفصل مجددا عن جميلة أخرى وهي عارضة الأزياء كيلي رورباش.

وبهذا الانفصال يؤكد ليوناردو ديكابريو أنه لن يكون ناجحا في أي علاقة حب، فبعد أن تجاوز النجم الـ 40 وأرتبط عدة مرات، ها هو يستعد لحفل الأوسكار القادم ليذهب بصحبة والدته مجددا بدلا من الذهاب مع حبيبة.

إلا أن ليوناردو تواجد مؤخرا برفقة النجمة العالمية ريهانا، في أحد الملاهي الليلية في باريس، ما أجج التوقعات بوجود علاقة حب جديدة في حياته.

وكشف موقع “سلات” الأميركي المخصص لأخبار النجوم، أن النجم الوسيم له ذوق خاص لا يتغير، ومقاييس تخضع لها كل حبيباته السابقات أبرزها، أنهن جميعا لم يتجاوزن سقف 25 عاما وقت ارتباطه بهن.

ففي بداية حياته العاطفية، خرج “ليو” مع فتيات شابات من نفس سنه، فكان هو وصديقته الأولى “كريستين زانغ” في الـ 22 من العمر، أما أطول علاقتين فكانتا مع “جيزيل باندشين” و”بار ريفايللي” وكانتا حينها في الـ20 والـ25 من العمر.

وعندما وصل سن النجم 36 عاما، ارتبط بـ”بلاك ليفلي” وهي في الـ 24، وفي السنة الموالية بـ”أيرين هيثرتون” وكانت في الـ 23، ثم “توني غارن” ذات الـ 20 ربيعا.

روابط ذات صلة:ليوناردو دي كابريو يتصدر جوائز “غولدن غلوب”