الرئيسية / ثقافة وفن / المغربية نجاة الرجوي تتأهل في “أحلى صوت” بفضل أغنية وردة الجزائرية
لمجرد
نجاة رجوي تبغالب دموعهابعد إعلان النتيجة الليلة في برنامج "أراب أيدل"

المغربية نجاة الرجوي تتأهل في “أحلى صوت” بفضل أغنية وردة الجزائرية

بدت معالم التأثر والانفعال واضحة، مساء اليوم السبت، على ملامح الموهبة الصوتية المغربية نجاة الرجوي، وهي تتأهل عن جدارة واستحقاق، من مرحلة ” المواجهة”، إلى المرحلة المقبلة من برنامج ” أحلى صوت”، التي سوف تعتمد على النقل المباشر، عوض التسجيل المسبق.

الرجوي أبدعت  في أداء أغنية وردة الجزائرية “العيون السود”، بشهادة كافة أعضاء لجنة التحكيم، المكونة من صابر الرباعي وعاصي الحلاني وشيرين وكاظم الساهر، و كلهم أجمعوا على الإشادة بخبرتها وقدرتها على الأداء بمنتهى الإحساس.

نجاة رجوي اثبتت جدارتها الفنية

ولم تكن الرجوي وحدها فوق الخشبة، فقد  وقف إلى جانبها، في إطار التنافس الفني، مشاركتان،  هما منار الشاذلي، وجيهان مذكور، لكنها تمكنت من كسب التحدي، اعتمادا على خبرتها في المجال الفني، باعتبارها تمارس الغناء، منذ عدة سنوات، عقب ظهورها في مسابقة” ستوديو دوزيم”، التي توقفت القناة التلفزيونية الثانية عن إنتاجها.

الرجوي لم تستطع أن تغالب مشاعر تأثرها، فور أن أعلن كاظم الساهر، الذي تنتمي إلى فريقه عن اختيارها لمواصلة المشوار، لدرجة جعلته يصعد إلى الخشبة لمساعدتها على النزول، وسط تصفيقات المشاهدين.

للمزيد:يوم بكت دنيا بطمة في برنامج المواهب “arab idol”

ومن بين دموعها، تحدثت موجهة الشكر إلى اعضاء لجنة التحكيم، مضيفة أنها تهدي هذا التأهل إلى طفلها الصغير، الذي كان هو الدافع وراء مشاركتها في البرنامج، من اجل اكتساب شهرة أوسع في العالم العربي.

وكانت قد عبرت، يوم اقترح عليها ” القيصر” في بيته، رفقة الموهبتين الصوتين الشابتين، أداء أغنية ” العيون السود” لوردة الجزائرية، عن سعادتها بهذا الاختيار الفني، لأن ذلك يخدمها فنيا، بعد أن دأبت على غنائها عادة في مختلف الحفلات والمناسبات، وتحفظها عن ظهر قلب.

يشار أيضا، إلى ان  ” أحلى صوت”، افتتح موسمه الثالث هذا العام، بالرجوي، التي كانت أول مطربة تطأ قدمها مسرح البرنامج، فور انطلاقه، ويبدو أنها عازمة على اقتفاء خطي ابنة بلدها دنيا بطمة، التي حققت شهرة واسعة، من خلال هذا اللقاء التلفزيوني، الذي يحظى بنسبة مشاهدة واسعة في الوطن العربي.