الرئيسية / ثقافة وفن / برنامج لتأهيل المكتب المغربي لحقوق المؤلفين برسم السنوات 2014-2016
006c48889a8b45a791f76d290f871813

برنامج لتأهيل المكتب المغربي لحقوق المؤلفين برسم السنوات 2014-2016

عقدت لجنة التتبع والحكامة لقطاع حقوق المؤلفين والحقوق المجاورة اجتماعا، أمس  الإثنين ، بمقر وزارة الاتصال، بالرباط، خصص لمدارسة عدد من النقط المدرجة في جدول الأعمال والمتعلقة بالعقد البرنامج لتأهيل المكتب المغربي لحقوق المؤلفين برسم السنوات 2014-2016 ومخطط العمل المرفق به بالإضافة إلى عدد من المستجدات.
وخلال  هذا اللقاء ألقى   السيد وزير الاتصال الناطق الرسمي بإسم الحكومة، كلمة افتتاحية، أشاد فيها بالدينامية والتقدم الذي يعرفه مسار تأهيل وإصلاح قطاع حقوق المؤلفين والحقوق المجاورة بالمغرب حيث ذكر بالإنجازات التي تم تحقيقها في الآونة الأخيرة للنهوض بهذا القطاع وتطويره وخاصة تلك المتعلقة ب:
•   مصادقة البرلمان بمجلسيه وبالإجماع على قانون النسخة الخاصة؛
•   نشر لأول مرة بالجريدة الرسمية لجداول استخلاص حقوق المؤلفين؛
•  وضع النظام المعلومياتي ( WIPOCOS ) بالمكتب من طرف خبراء المنظمة العالمية للملكية الفكرية لتعزيز قدراته التدبيرية في مجالات التوثيق والاستخلاص والتوزيع، وهو الآن في مرحلة التبيئة والتجريب؛
• موافقة  المجلس الحكومي المنعقد يوم الجمعة 2 ماي 2014  على معاهدة مراكش لتيسير النفاذ إلى المصنفات المنشورة لفائدة الأشخاص المكفوفين أو معاقي البصر أو ذوي إعاقات أخرى في قراءة المطبوعات.
و تدارست اللجنة خلال هذا الاجتماع مخطط عمل  المكتب و بصفة أساسية بطاقة الإنخراط بالمكتب وشروط ومعايير الحصول عليها وإعداد مخطط متكامل للتحسيس والتوعية بحقوق المؤلف والحقوق المجاورة والتعريف بها على جميع المستويات، والشروع في أجرأة الحقوق المجاورة استعدادا لدخول قانون النسخة الخاصة حيز التنفيذ بعد نشره بالجريدة الرسمية، ومواصلة عملية إقرار الشفافية والحكامة و تدقيق الحسابات بالمكتب، وكذا الاستعدادات الجارية  للإحتفال باليوم العالمي للملكية الفكرية وتكريم رواد الفن المغربي بالمناسبة والوقوف على آخر مراحل أشغال بناء المقر الجديد للمكتب.
وكما توقفت اللجنة على مستجدات مشروع قانون تحويل المكتب إلى مؤسسة عمومية، حيث تم تسليم أعضاء اللجنة نسخة من هذا المشروع قصد مدارستها مع المهنيين وتقديم ملاحظاتهم.